المستشار تيم يترأس اجتماع اللجنة التوجيهية الخاص بمشروع التعاون الفلسطيني السويدي - فلسطين


رام الله - ترأس رئيس ديوان الرقابة المالية والإدارية المستشار إياد تيم، اجتماع اللجنة التوجيهية الخاص بمشروع التعاون التنموي المؤسسي، بين مكتب التدقيق الوطني السويدي وديوان الرقابة المالية والإدارية في فلسطين، وذلك عبر تقنية فيديو كول.

ويهدف الاجتماع إلى مناقشة سير العمل الذي تم في كافة مكونات المشروع والتحديات القائمة، والكيفية التي ينوي شركاء التعاون التطرق إليها بخصوص التحديات، لضمان تحقيق الاهداف والنتائج المتوقعة من هذا التعاون.

وأكد رئيس الديوان على الانجازات المتحققة في كل مكون وتأثيره على العمل الرقابي وعلى أداء الادارة، مشيدا بالجهود التي يقدمها الجهاز السويدي في تدريب كوادر الديوان، والمساعدة في تحقيق هدف المشروع، وهو تأسيس قدرات مهنية ومؤسسية ورفع قدرة الديوان، ليعمل وفقا لمبادئ التدقيق الدولية والمعايير الرقابية الدولية.

من جانبها أعربت السيدة هلينا ليندربغ المدقق العام لمكتب التدقيق الوطني السويدي، عن سعادتها بهذا التعاون وبجميع الانجازات التي تحققت من قبل العاملين في المشروع، اضافة الى شكرها قيادة الديوان على الدعم المستمر لهذا المشروع والحرص على انجاحه.

وتضمن الاجتماع تقديم عرض عن انجازات المشروع من قبل منسقة المشروع السيدة لانا عاصي، شمل انجازات الديوان في مجال رقابة الاداء، والتخطيط الاستراتيجي، وتدريب الاداء ، وضمان الجودة، والاتصال والتواصل، والموارد البشرية.

واتفق الطرقان على استمرار التعاون للعام 2020-2021 في كافة مجالات المشروع، مع مراعاة الاجراءات الصحية التي يتطلبها الوضع القائم المتعلق بكوفيد 19.

وقد حضر الاجتماع من الجانب السويدي السيدة كاترينا كابلينغ نائب رئيس الجهاز السويدي و السيد كاميران خضر مستشار العلاقات الدولية في الجهاز السويدي. ومن جانب الديوان حضر كلا من نائب رئيس الديوان السيدة أمل فرج، ومدير عام الديوان أ. جفال جفال، ومدير الإدارة العامة للرقابة على الحكم والأمن سامر أبو قرع، ورئيس ديوان رئيس الديوان السيد فيصل المصري، والقائم بأعمال مدير عام الإدارة العام للرقابة على الأداء مجدي ميتاني، ومن الإدارة العامة للرقابة على الأداء السيد هشام غنام، والسيدة عهد أبو عمشة من وحدة العلاقات العامة.


 


تاريخ النشر: 6/10/2020 12:00:00 AM

قائمة الأخـبار الرئيســــية - ديوان الرقابة

حول ديوان الرقابة

يهدف الديوان الى ضمان سلامة العمل والاستقرار المالي والإداري في دولة فلسطين بسلطاتها الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية وكشف أوجه كافة أشكال الانحراف المالي والإداري بما فيها حالات استغلال الوظيفة العامة ويهدف أيضا الى التأكد من أن الأداء العام في فلسطين يتفق مع أحكام القوانين والأنظمة واللوائح والقرارات والتعليمات النافذة وفي حدودها وانه يمارس باقتصاد وكفاءة وفاعلية.